6 حيل لمساعدة طفلكم على الذهاب إلى الفراش (والبقاء فيه!)

هل تحول وقت نوم طفلكم إلى معركة بينكم وبين طفلكم؟
إذا أصبح جعل طفلكم يذهب إلى النوم صراعًا ليلياً، فجرّبوا هذه الحيل من قرائنا لمساعدته على النوم، ومساعدتكم في ذلك.

.

  1. اجعلوا وقت الذهاب إلى النوم روتيناً.

.

هل كسرتم روتينكم مع تقدم طفلك في السن؟ فحتى الأطفال الصغار وأطفال ما قبل المدرسة يظهرون نتائج أفضل، ويفضلون الروتين والالتزام، ففي نفس الوقت تقريبًا كل ليلة، استحمام، وتناول وجبة خفيفة، واحتضان، وقراءة قصة،  وأي شيء آخر يساعد طفلك على الاسترخاء.
سيساعد إنشاء هذه العادات طفلكم على الاسترخاء، وسوف يعطي إشارة لجسده إلى أن وقت النوم قد حان، إذاً هل تواجه مشكلة في البقاء على المسار الصحيح؟  الحل هو في الجدول حيث يمكن أن يساعد روتين وقت النوم المطبوع والمعلق في غرفهم على الالتزام به.
.
يقول أحد الوالدين، “مع تقدم ابنتنا في السن، نخطط لزيادة وقت القراءة في جدول نشاطات ما قبل النوم، ولكن تذكروا أنكم لن ترغبوا في القيام بعادات أكثر تفصيلاً، أو قد تجدون أنفسكم تأخذون وقتاً أطول لتحضير طفلكم للنوم! فالامر يحتاج إلى قليل من التضحية.
.
  1. الراحة هي المفتاح

.

يمكن أن يكون نوم طفلكم غير مريح إذا كان الجو شديد الحرارة أو شديد البرودة، لذا ألبسوه ملابس مريحة أثناء النوم سواء دافئة في الشتاء، أو باردة وخفيفة صيفاً.
اجعلوا غرفة نوم طفلك مريحة وهادئة قدر الإمكان، قوموا بتثبيت إضاءة باهتة في الغرفة،  ومن الجميل أن يتم تشغيل أي جهاز ليخفي صوت ضوضاء الشارع أو المنزل.
وكما أن الفراش الدافئ والمريح والألعاب جميلة أيضًا، ولكن تأكدوا فقط من أن أي أشياء موضوعة في سرير طفلك آمنة للنوم، تجنبوا الوسائد الثقيلة والحيوانات الكبيرة المحشوة، حيث يمكن أن تشكل خطر الاختناق، وأبعدوا الألعاب التي تعمل بالبطارية أيضًا، لأن البطاريات سامة.
.
  1. منح تصريح قبل النوم

.

إذا كان طفلكم يخرج من سريره بشكل متكرر عند النوم (للحصول على الماء، عناق آخر، مزيد من البطانيات، بطانيات أقل….)، فحاولوا عمل تصريح لوقت النوم،  يمكن أن تكون البطاقة عبارة عن بطاقة ائتمان قديمة أو قسيمة مصنوعة منزلياً، أو أي شيء آخر لديكم في المنزل، أخبروه أنه إذا كان بحاجة إلى شيء بعد أن يكون في السرير، فيمكنه استخدام تصريح وقت النوم الخاص به للخروج مرة واحدة فقط، ومن المحتمل أنه سيحتفظ به لشيء يريده أو يحتاجه حقًا.
يقول أحد الآباء: “أعطينا ابنتنا بطاقة متجر قديمة للاحتفاظ بها تحت وسادتها وأخبرناها إذا كانت بحاجة إلى شيء بعد أن تدخل في السرير، فيمكنها استخدام تصريح وقت النوم والخروج مرة واحدة فقط، والأمر كان كالسحر! إنها تأخذ الأمر على محمل الجد “.
.
  1. عمل نظام مكافآت

.

أن تعدوا الطفل بمكافأة يمكن أن يحقق المعجزات، دع طفلك يختار ما يريده بنفسه (في حدود المعقول، مثل مشاهدة فيلم خاص)، إذا ذهب إلى الفراش بدون ضجة خلال الأسبوع، فيمكنه الحصول عليه في عطلة نهاية الأسبوع، لأن السماح لطفلكم باختيار المكافأة بنفسه، يشعره بالسيطرة وأن رأيه له أهمية، كما يضمن لكم أنه سيطلب شيئًا يريده حقًا – وبالتالي سيعمل بجد للحصول عليه!
.
  1. اعملوا على تهدئة الطفل قبل النوم

.

قبل ذهاب الطفل إلى النوم، يجب أن تقوموا بإعداد وقت للاسترخاء، لأن الطفل يكون محفزاً قبل النوم، وبالتالي فمن الصعب عليه أن يذهب للنوم مباشرة، لذا يجب عليكم أن تقللوا من الأنشطة التي تجعله نشيطاً، وأن تبعدوا عنه الألعاب التي تحفزه، ما بين العشاء حتى وقت النوم، حت يصل إلى وقت النوم مسترخياً.
.
  1. اعرف متطلبات نوم طفلك

.

أخيرًا، لاحظ مقدار النوم الذي يحتاجه طفلك بالفعل، تقدم الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال (AAP) المدة الموصى بها للنوم اعتمادًا على عمر طفلكم، فوفقًا لـ AAP ، يحتاج الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1-3 سنوات إلى 10-13 ساعة من النوم كل ليلة، وتوصي مؤسسة النوم الوطنية (NSF) بأن يحصل الأطفال في هذه الفئة العمرية على 12-14 ساعة من النوم في فترة 24 ساعة، بما في ذلك القيلولة، كما وتوصي NSF أيضًا بما بين 11-13 ساعة من النوم للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 3-5 سنوات، بما في ذلك القيلولة، وضعوا في اعتباركم أن معظم الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5 سنوات وما فوق لا يحتاجون قيلولة خلال النهار.

.

وتقترح NSF البحث عن إشارات خلال النهار لراحة طفلكم،على سبيل المثال، هل هو متيقظ وقادر على التركيز؟ هل يستيقظ بشكل طبيعي في الصباح، أم يجب عليكم سحبه من السرير؟ سيساعد استخدام هذه المؤشرات كدليل إرشادي في تحديد ما إذا كان طفلكم يحصل على قسط كافٍ من النوم وما إذا كنتم بحاجة إلى تعديل وقت نومه أو جدول قيلولته.
قد يعجبك أيضا