نظافة أطفالكم الشخصية في زمن الكورونا

حركة الطفل العشوائية والمستمرة في المنزل وخارجه، ولمسه للأسطح المتّسخة، هي بمثابة كابوس لكل أم خشية انتقال الفيروسات لطفلها خصوصاً في هذه الفترة الصحيّة الصعبة التي يمر بها العالم. لذلك، نقدم لكم أهم النصائح المتعلقة بنظافة طفلكم الشخصية.

 

غسل اليدين:

فترة الطفولة هي أنسب مرحلة لجعل غسل اليدين عادة حميدة لأطفالكم. فإن أيدي طفلكم ستكون على اتصال مباشر بالجراثيم والفيروسات أينما ذهبوا، مع الأخذ بعين الاعتبار أن جهاز المناعة لديهم لا يزال في مرحلة التطور، لذا لابد من تعليمهم وتحفيزهم على غسل اليدين بعد لمس الأشياء الملوثة مباشرةً، مثلاً بعد استخدام الحمّام و قبل تناول الطعام وبعده.

 

الاستحمام:

الاستحمام المنتظم أمر بالغ الأهمية بعد النشاطات والتمارين وأي مجهود يقوم به طفلكم خارج أسوار المنزل، ولكن قد تواجه الأم مشكلة كبيرة في اقناع طفلها بأن يستحم، وهنا ننصحكِ أيتها الأم أن تجعلي من موعد الاستحمام لطفلكِ موعداً ميلئاً بالبهجة، كاستخدام الألعاب المائية، وبهذا سيحب طفلكِ الفكرة وربما قد يبادر هو بطلب الاستحمام.

 

العناية بالشعر:

غالباً، قد تواجهين مشكلةً مع طفلكِ فيما يتعلق بهذا الموضوع. فالأطفال لا يفضلون غسل شعرهم بشكل عام، ونحن بدورنا نطمئنكِ عزيزتي الأم، بأنه من الطبيعي والصحي لو قام طفلكِ بغسل شعره بمعدل مرتين في الأسبوع. ولكن احرصي على أن يقوم بذلك أسبوعياً وتعليمه أن هذا أمر ضروري لحمايته من أي فيروسات.

 

الأسنان:

العناية بالفم والأسنان هي موضوع مهم جداً ومن الأفضل البدء بتعليمها للأطفال بسن مبكرة. تنظيف الأسنان بالفرشاة يجب أن يكون جزءاً متكاملاً من الروتين الصباحي والمسائي لطفلك مما يجعله يواظب على ذلك مدى الحياة. كما عليكم تثقيف طفلكم من ناحية أن هذه العادة من شأنها أن تقلّص من خطر الإصابة برائحة النفس السيئة وتطور تسوس الأسنان.

 

النظافة بالنسبة للمراهقين:

عندما يصل طفلكم سن المراهقة، سوف تصبح بشرته وشعره أكثر دهنية، هذا يعني بأنه يجب عليه الاستحمام وغسيل الشعر مرات أكثر، واستخدام مضاد التعرق ومزيل العرق للحماية من روائح الجسم. وتذكروا أن مستوى النظافة الشخصية لابنكم المراهق يؤثر بشكل عام على صحته وعلى اعتباره في المجتمع .

 

وفي هذه الفترة العصيبة وخلال ما يمر به العالم من تبعات تفشي فيروس كورونا المسبب لمرض كوفيد-19، عليكم بالتأكد من اتّباعكم ممارسات النظافة التنفسية الجيدة. ويعني ذلك أن تغطوا منطقة الفم والأنف بالكوع المثني أو بمنديل ورقي عند السعال أو العطس، ثم التخلص من المنديل المستعمل على الفور.

لماذا؟ لأن القُطيرات تنشر الفيروس. وباتّباع ممارسات النظافة التنفسية الجيدة تحمي الأشخاص من حولكم من الفيروسات مثل فيروسات البرد والأنفلونزا وكوفيد-19.

قد يعجبك أيضا