عالجي طفلك بقصة

يتمتعُ الأطفالُ بشفافيةٍ تنقلُ لهم الأحداثَ المحيطةَ بسرعةٍ رهيبةٍ فهم يدركونَ بحاستهم السادسةِ أن والديهم متخاصمينِ، متشاجرينِ، أو منسجمينِ، وبما أن ثروتهم اللغوية تظل عاجزةً عن التعبير عن الأحاسيس الداخلية فإنهم يكبتون أحاسيهم ويحولونها إلى مشاكلَ صحيةٍ ونفسيةٍ كالصراخِ والاكتئابِ والتبولِ اللاإراديِّ الناتجِ عن عدمِ تحملهم الضغط والصراع النفسي الداخلي، واستجداء الكلام معهم – في هذا العصر- يؤكد لهم أن هناك مشكلة يسعى الوالدين لإبعادها عنه وأن هناك خطر سيقع لا محالة.

وقد أدرك علماء التربية أن سؤال الأطفال بشكل غير مباشر عما بهم يؤكد لهم أن في الأسرة خلل ما، من خلال رواية القصص لهم التي تحاكي واقعهم، فتكون بالنسبة لهم كالمرآه يرون فيها تجربتهم بعيداً عن الأسئلة المباشرة، فيستطيع الأهل بهذه القصص محاربة الضغط الذي يقع على أطفالهم ومعالجة مشاكله الحالية بالرواية والخيال.

وتطبيق لمسة سيساعدكم بإيصال الفكرة التي تريدونها لطفلكم من خلال أكبر مكتبة قصص وألعاب تفاعلية هادفة، موجهة فقط للطفل العربي، حيث يحتوي على أكثر من 400 محتوى رائع، يمكنكم من اختيار الموضوع الذي ترغبون في إيصاله لطفلكم بكل يسر وسهولة، وبأسلوب ممتع وجذاب.

لتحميل التطبيق:

http://taps.io/BQi1Q

قد يعجبك أيضا