سبعُ طرق للتعامل مع الطفل كثير الأسئلة

إن كانت أسئلة طفلك الكثيرة تثير ضجرك، فعليكِ التحلّي بالصبر عزيزتي الأم واستعدي لرحلة طويلة من الأسئلة التي سيطرحها عليكِ طفلكِ مراراً وتكراراً.

تشير الدراسات إلى أن بعد سن الثالثة يبدأ الطفل بالأسئلة عن كل ما هو حوله، وهذه إشارة لتطور عقله والمعرفة لديه. فقد تلاحظين أنه يسأل في أمور تافهة، ولكن الأمر ليس كذلك بالنسبة له. فهو يتعرف على كل الأشياء من حوله لأنها جديدة وغريبة بالنسبة له.

نضع بين يديكِ في هذا المقال، سبعُ طرق للتعامل مع الطفل كثير الأسئلة:

  1. حاولي قدر الإمكان مواجهة هذه الأسئلة بسرور وليس بضجر.
  2. إذا لم تكوني تملكين الجواب لأسئلته فقومي بتأجيل الرد بلباقة.
  3. لا تسمحي لأي شخص أن يجيب على أسئلة طفلك، لأنه من الوارد أن يكون جوابه ليس صحيحاً.
  4. كوني جاهزة للأسئلة الأولية في الحياة، حتى لا تصابي بالإحراج حين يسألها مثلاً: من أوجد هذه الحياة؟
  5. من حق طفلك أن يعرف كل الأشياء بناءً على عُمره وأن لا يسمع كلمة: عيب أو حرام منك.
  6. قومي بشكره حين يسألك سؤالاً محرجاً، لأنه لم يسأله لشخص آخر غيرك.
  7. خاطبيه على قدر إمكانيات عقله، وقدمي له الحقيقة على أجزاء حسب تقدمه في العمر.
قد يعجبك أيضا
%d مدونون معجبون بهذه: